الرئيسية الدراسات والابحاث اصدرات المعهد التقرير الاستراتيجي إستطلاعات رأي انشطة وفعاليات إعلانات مجلة فلسطين العلمية عن المجلة

قراءة في دراسة الساحة الفلسطينية: الحفاظ على الوضع الراهن ام السعي للتغيير معهد الأمن القومي الاسرائيلي أودي ديكل ونوا شوسترمان

قراءة في دراسة الساحة الفلسطينية: الحفاظ على الوضع الراهن ام السعي للتغيير معهد الأمن القومي الاسرائيلي أودي ديكل ونوا شوسترمان |              معهد فلسطين لأبحاث الأمن القومي

تعكس العلاقات الإسرائيلية الأمريكية والعلاقات الاسرائيلية العربية بالوقت الحالي تحولاً حقيقيا للتغيرات الاستراتيجية في الشرق الأوسط بشكل عام والقضية الفلسطينية بشكل خاص، ويعزا ذلك للتغيرات التي شهدتها الساحة الامريكية في قدوم الرئيس الجديد (جو بايدن) وتبنيه على ما يبدو نهجاً مغايراً تماماً لما كان عليه سلفه دونالد ترامب وخاصة مع الجانب الاسرائيلي، بالاضافة الى انضمام كل من المغرب العربي والسودان لاتفاقيات التطبيع وما تم تسريبه عن المحادثات اللبنانية والسورية للتوصل الى اتفاقيات مع الجانب الاسرائيلي، كما أن خروج الرئيس الفلسطيني محمود عباس واعلانه للمرسوم الرئاسي الخاص في عقد انتخابات تشريعية ورئاسية في الفترة المقبلة، جعل كل هذه الأمور بمثابة تحدي لكل من الجانب الاسرائيلي والجانب الفلسطيني فيما يخص العودة لمسار المفاوضات أو تحديد شكل العلاقات الاسرائيلية الفلسطينية خاصة في ظل ما قامت به الحكومة الاسرائيلية من تبنيها لبرامج مواجهة وتقويض للعلاقات مع الجانب الفلسطيني وما صاحبه من ارتفاع في وتيرة الاستيطان والهجمات ضد المواطنين وغيرها من الممارسات الاسرائيلية من قبل الحكومة والمستوطنين ضد الشعب الفلسطيني.

في هذه الدراسة قام الباحث بالبحث حول امكانيات الساحة الفلسطينية ومدى قدرتها على الحفاظ على الوضع الراهن في ظل هذه التغيرات أو انها تسعى للتغير، خاصة في ظل التحديات والتطورات التي مرت بها الساحة الفلسطينية عام 2020 وقد لخصها الباحث في اربع عناوين وهي (خطة ترامب، نوايا الضم الاسرائيلي، التطبيع، الازمات الصحة والاقتصادية ).




للمتابعة ارجو تحميل الملف من الاسفل 


قراءة / تحميل