الرئيسية الدراسات والابحاث اصدرات المعهد التقرير الاستراتيجي إستطلاعات رأي انشطة وفعاليات إعلانات مجلة فلسطين العلمية عن المجلة

حرب إسرائيل وحماس تكشف حدود الحرب الدقيقة

حرب إسرائيل وحماس تكشف حدود الحرب الدقيقة |              معهد فلسطين لأبحاث الأمن القومي

ملخص من المترجم

أظهرت الحرب الأخيرة أن مشكلة إسرائيل تكتيكية واستراتيجية. فقد ارادت إسرائيل مع حماس إدارة الصراع، وقد وصلت هذه السياسة الان إلى نهايتها. وتريد اسرائيل الآن تحقيق خمس سنوات من الهدوء، رغم أن حماس لم تتعرض لانتكاسات خطيرة. فحماس لم تدفع ثمناً باهظاً مقابل إطلاقها الصاروخي الهائل. وبالنتيجة لا حسم، وهناك تحذيرات من أن حماس ستخرج من هذه الجولة بشرعية أكثر، وقد يتم تعزيز إيران وحزب الله، بالإضافة لفقدان إسرائيل لبعض الدعم الدولي، وتضرر العلاقات الإسرائيلية الخليجية. وان عقيدة مكافحة التمرد الأمريكية المتبعة باتت تحتاج لجيش كبير وحرية أكبر للتعامل مع منافسين قريبين مثل الصين، ورغم اجادة استخدام الذكاء الاصطناعي وربط الوحدات معًا بالتكنولوجيا الجديدة، وأن هذا يقدم حربًا جديدة للتحرك والفتك مع تقليل الأخطاء، إلا ان الحرب أظهرت وجود قيود. لقد وصل تكتيك الضربات الجوية الدقيقة إلى نقطة عالية، ولذا فهناك حاجة لعقيدة جديدة أو تحديث هذه العقيدة والاستفادة في ذلك من تجربة أذربيجان مع الأرمن العام الماضي كنموذج أسلحة مشترك أكثر منه مجرد استخدام الدعم الجوي ومحاولة عدم وقوع إصابات.


قراءة / تحميل