الرئيسية الدراسات والابحاث اصدرات المعهد التقرير الاستراتيجي إستطلاعات رأي انشطة وفعاليات إعلانات مجلة فلسطين العلمية عن المجلة

ضد منافسة القوى العظمى يجب على الولايات المتحدة ألا تخلط بين الوسائل لتحقيق الغايات

ضد منافسة القوى العظمى يجب على الولايات المتحدة ألا تخلط بين الوسائل لتحقيق الغايات |              معهد فلسطين لأبحاث الأمن القومي

تأخذ شكل المنافسة الجديدة بين القوى العظمى Great-power Competition’s  "GPC" الآن شكلاً جديداً من أشكال الحرب الباردة Cold War، فقد تمدد نفوذ كل من الصين وروسيا اقتصادياً وعسكريا وسياسياً في العديد من دول العالم، وباتت الولايات المتحدة على أعتاب عهد جديد انتهت فيه القطبية الأحادية وهيمنتها على العالم أو تكاد، وعليه فان الولايات المتحدة أمام خيارين، إما الانكفاء على الذات وترك الساحة لـ اللاعبين الجدد "الصين وروسيا"، أو عليها إعطاء الأولوية للدبلوماسية والتعددية على حساب سياسات "أمريكا أولاً"، واحترام حلفاءها قبل منافسيها. ومع تشابك عناصر المنافسة بين القوى العظمى، صار لزاماً على هذه الدول أن تضع المعايير والمبادئ الإرشادية لبناء تعاون بدل من خلق الصراعات، وبغير ذلك فان القوى العظمى تتجه إلى صدام عسكري مباشر بسبب تضارب مصالحها السياسية، الاقتصادية والإيديولوجية.


قراءة / تحميل